الطبوبي يهدّد: سنكتسح الشوارع يوم 22 نوفمبر ..انتظروا ثورة جديدة

الطبوبي يهدّد: سنكتسح الشوارع يوم 22 نوفمبر ..انتظروا ثورة جديدة

أكّد نور الدين الطبوبي أمين عام اتحاد الشغل خلال تجمّع عمالي لأعوان الصحة العمومية اليوم الخميس 15 نوفمبر 2018، أنّ الاتحاد سيكون يوم 22 نوفمبر موعد الإضراب العام في الوظيفة العمومية في مجلس نواب الشعب.

وقال ''سنكتسح الشوارع يوم 22 نوفمبر انتظروا ثورة جديدة... ثورة البطون الخاوية لوضع البوصلة في وضعها الحقيقي"، مشدّدا على أن الإضراب العام سيشمل القطاع العام والوظيفة العمومية معا وأنّ كل القطاعات ستكون متضامنة وستدخل في الإضراب العام.''

واعتبر الأمين العام أنّ الزيادة في الأجور ليست منة من أي كان بل هي استحقاق اجتماعي، قائلا ''لن نرضى بالفتات ولابد أن تكون الزيادة مجزية تراعي مكانة قطاع الوظيفة العمومية" .

وخاطب الطبوبي السلطة التنفيذية قائلا "عار عليكم أن تتحدّثوا عن هيبة الدولة... واليوم تنتظرون أن تأتي قراراتكم من وراء البحار"، في إشارة إلى التزامات الحكومة ومفاوضاتها مع صندوق النقد الدولي.

وأضاف الطبوبي أنّ الشعب لم يسلّم صكا على بياض لمن وصفهم بالـ''حكام الجدد'' الذين تنكّروا للشعب التونسي، متابعا قوله ''الاتحاد سيعدل البوصلة في اتجاه خيارات الطبقة العاملة".