النائبة هدي سليم : "الباجي اضاع فرصته والقطار انطلق من دونه ومن دون ابنه."

النائبة هدي سليم :  "الباجي اضاع فرصته والقطار انطلق من دونه ومن دون ابنه."

كتبت النائبة هدي سليم تدوينة علي الفيسبوك هذا نصها : كان ممكن لرئيس الدولة الباجى قائد السبسي أن يجنبنا كل هذه التراجيدية السياسية المقيتة و يحافظ على وحدة العائلة السياسية التقدمية لو أحب ذلك و لو كان له من القدرة على تغليب المصلحة العامة و مصلحة البلاد على التفكير الانانى الضيق الذى أراد به أن يحفظ مصلحة ابنه و دوائره المقربة.

الحزب الكبير الذى أوصله الى الحكم، أراد الرئيس طوعيا و بسابق الإصرار و التخطيط أن يضعفه و يتركه لمهب الرياح حتى لا يصبح قوة فاعلة من بعده. وبالفعل رغم كل الطلبات و الترجيات التى بلغته بجبر ابنه على التنحي و إعادة هيكلة الحزب بشكل ديمقراطي يليق بالمرحلة السياسية الجديدة التى تعيشها البلاد، تعنت و رفظ بشدة. و ترك أمام عينيه ابنه و زمرة من العابثين يلعبون بمصير الحزب و العباد.

أضاع رئيس الجمهورية فرصته بأن يلعب دور البطولة فى البلاد، و اليوم انطلق القطار من دونه و من دون ابنه و مجموعتهم، و لا احد يريد أن يلتفت لتلك المرحلة المظلمة. هكذا هو تاريخ حكام العرب تشوبه الف شائبة و شائبة. على كل، التاريخ سيسجل كل هذه الأحداث الغير مشرفة مع الاسف. ولكن تونس سينقذها أبناؤها المحبين لها و لا عزاء لمن تخلف فى الوقت الحاسم.